نقابات

الجمعة,26 فبراير, 2016
الاتفاق على مواصلة العمل بالإتفاقيات السابقة بين نقابة أساتذة التربية البدنية ووزارة الشباب

الشاهد _ تمّ الاتفاق خلال جلسة عمل جمعت يوم الخميس 25 فيفري 2016 وزير الشباب والرياضة ماهر بن ضياء بممثلين عن الإتحاد العام التونسي للشغل والإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس إلى جانب ممثلين عن النقابة العامة للتعليم الثانوي والمعاهد العليا للرياضة والتربية البدنية بكل من قصر السعيد وصفاقس وعدد من إطارات الوزارة حول الوضعية المهنية والمادية وتحديد ساعات العمل الفعلية لأساتذة التربية البدنية بالمعاهد العليا للرياضة والتربية البدنية، على مواصلة العمل بالاتفاقيات السابقة المبرمة بين وزارة الشباب والرياضة والإتحاد العام التونسي للشغل بتاريخ 31 ماي 2012 و10 مارس 2014 إلى حين عقد جلسة ثانية خلال شهر جوان القادم لإستكمال المشاورات وإيجاد صيغة قانونية لفض الإشكال وفق ما يسمح به القانون، حسب ما أعلنت وزارة الشباب والرياضة في بلاغ لها اليوم الجمعة 26 فيفري.


وأكد الوزير خلال هذا الاجتماع استعداد الوزارة التام للتفاوض والحوار البنّاء لحلّ كل الإشكاليات العالقة وإيجاد الحلول التي ترضي كل الأطراف المعنية.
وتم التطرق إلى وضعية البنية التحتية بالمعاهد العليا للرياضة والتربية البدنية ونوّه الحضور بفض إشكاليات المشاريع المعطلة أغلبها منذ سنة 2007 خاصة بالمعهد العالي بقصر السعيد ولم يقع الشروع فيها إلا في سنة 2015 على غرار مضمار العاب القوى وتعشيب الملعب وإعادة تأهيل المبيت الجامعي وتعلية السياج وصيانة المسبح وتسجيل تقدّم في انجاز مركز رياضيي النخبة بالمعهد العالي للرياضة والتربية البدنية بصفاقس وانطلاق أشغال الممرات الداخلية بالمؤسسة، دعا الوزير بالمناسبة إلى الإسراع بإتمام مختلف المشاريع في المعهدين في أقرب الآجال بما يضمن مزيد الارتقاء بأداء المؤسستين.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.