أحداث سياسية رئيسية

الجمعة,1 يوليو, 2016
الاتحاد الوطني الحر لا مانع لديه في ترأّس الحبيب الصيد لحكومة الوحدة الوطنية

الشاهد_ قال طارق الفتيتي رئيس كتلة الوطني الحر أن حزبه قدم منذ اليوم الاول لانطلاق المشاروات التي عقدت بقصر قرطاج في علاقة بتشكيل حكومة الوحدة الوطنية بحضور عدد من الاحزاب والمنظمات، مقترحات كتابية، اكد فيها على ضرورة أن لا يكون التغيير الحكومي لمجرد التغيير، بل أن يتضمن شحنة جديدة من البرامج والاجراءات على الصعيد الاقتصادي والاجتماعي خاصة.

وأوضح الفتيتي أن حزبه شدد على أهمية أن يتضمن برنامج حكومة الوحدة الوطنية الجديدة المزمع تشكيلها، لتقريب المناطق الحرة بالمناطق الحدودية للقضاء على التهريب، والدعوة لإحداث مؤسسة بكل ولاية تشرف على تسريع تفعيل وانجاز المشاريع، مع تمتعها باستقلاليتها المالية والادارية، الى جانب الدعوة لخلق ألية للوظيفة العمومية ومقاومة الفساد، عبر وزارة أفقية أو هيئة رقابية.

ونفى محدثنا أن يكون الاتحاد الوطني الحر قد طالب باقالة رئيس الحكومة الحبيب الصيد، الذي قال أنه شخصية كفؤة وعملت بجد، معتبرا أن الحزب ليس له اشكال مع مواصلة الصيد ترأس الحكومة الجديد، وانه في حال الاتفاق على تغييره، توجد عديد الشخصيات التي يمكن ان تخلفه.