طلبة و جامعات

السبت,14 نوفمبر, 2015
الاتحاد العام التونسي للطلبة يفوز ب226 مقعد في انتخابات المجالس العلمية وممثلوه يعتبرون الفوز تتويجا وخيارا لكل الطلبة

الشاهد _ أعلن الاتحاد العام التونسي للطلبة مساء امس خلال ندوة صحفية لعرض النتائج الاولية لانتخابية المجالس العلمية، عن فوزه ب226 مقعد من جملة 520 مقعد في الاجزاء الجامعية التي اجريت بها العملية الانتخابية، أي بنسبة 59 بالمئة من المقاعد التي ترشح فيها و43 بالمئة على مستوى وطني، معتبرا أن الفوز هو تتويج له ليكون خيار كل الطلبة الذين احترموا العملية الانتخابية، متحديا أي فصيل طلابي تقديم ما يثبت حصوله على مقاعد تتجاوز المقاعد التي تحصل عليها.


ودعا الاتحاد العام التونسي للطلبة اثر عرضه النتائج الاولية التي عرضها الاتحاد العام التونسي للطلبة بالأسماء والقوائم والاجزاء الجامعية فوزه بالأغلبية، ممثليه الى تحمل مسؤولية الفوز. كما دعا وزارة التعليم العالي الي عقد مجلس نواب الطلبة وتشريك الاتحاد باعتباره ممثل في 226 مقعدا في برامج اصلاح التعليم العالي.


واكد فارس التارزي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للطلبة في تصريح لموقع الشاهد أن الاتحاد العام التونسي للطلبة استطاع أن يحقق النصر من خلال فوزه بالاغلبية المريحة في مقاعد المجالس العلمية رغم ما مورس على أبنائه من عنف، مؤكدا أن أبناء الاتحاد العام التونسي للطلبة قدموا صورة مميزة بفوزه ورفض العنف ونبذ التجاذبات والحفاظ على مناخ من التنافس الواعي والنزيه لإجراء انتخابات شفافة ستمكن ممثليه الفائزين بالمقاعد في المجالس العلمية من المشاركة الفعالة في برامج اصلاح التعليم العالي والدفاع عن مصالح الطلبة.


وشارك الاتحاد العام التونسي للطلبة الذي يشارك في انتخابات المجالس العلمية ب374 مترشح من جملة 529 مقعد في 149 مؤسسة من جملة 198 مؤسسة جامعية، بنسبة 60 بالمئة من الذكور و40 بالمئة من الاناث، كل الأطراف الى أن تكون حاضرة وجاهزة للمنافسة.


واهدى ممثلو الاتحاد العام التونسي للطلبة الفوز بمقعدين بمعهد الصحافة وعلوم الاخبار الى عموم الصحفيين ، معتبرا أن شعار “صوتوا لأنفسكم واغتنموا الفرصة”، الذي خاض به حملته الانتخابية جاء من صميم المرحلة التي لابد لكل الاطراف أن تشتغل على استحقاقاتها.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.