الاقتصاد

السبت,16 أبريل, 2016
الاتحاد الأوروبي: عازمون على أن نصبح أكبر شريك تجاري لإيران

الشاهد_أكدت مفوضة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني أن الاتحاد عازم على أن يصبح أكبر شريك تجاري لإيران من جديد.
وتُجري موغيريني محادثات في العاصمة الإيرانية طهران تُعد الأرفع مستوى بين أوروبا وإيران منذ أكثر من عشر سنوات.
ويُرافقها في الزيارة سبعة مفوضين آخرون من الاتحاد الأوروبي.
وعقب محادثات مع مسؤولين في طهران، قالت موغيريني إن رفع العقوبات عن إيران سيوفّر النفط والغاز الإيراني الذي سيؤدي إلى تعزيز أمن الطاقة الأوروبي.
وبشأن الأزمة السورية، قالت موغيريني إن بوسع إيران والاتحاد الأوروبي القيام بالكثير من أجل تسهيل العملية السياسية.
كما أعلنت المسؤولة الأوروبية منح حزمة مساعدات بقيمة 7.3 مليون دولار للاجئين الأفغان المقيمين في إيران.
وجاءت زيارة موغريني بعد الاتفاق النووي التاريخي بين القوى الغربية والجمهورية الإسلامية.
وتعد زيارتها بداية جديدة في العلاقات.
وقالت ليز دوسيت كبير المراسلين الدوليين لبي بي سي، التي تسافر مع وفد الاتحاد الأوروبي، إن توقيع الاتفاق النووي مهد الطريق لرفع العقوبات الاقتصادية على إيران.
وفي الوقت ذاته أجرى الرئيس الإيراني حسن روحاني محادثات مع نظيره التركي رجب طيب اردوغان في القصر الرئاسي في أنقرة.
وتوجد تقارير عن أنهما ناقشا الحرب في سوريا وتعزيز أواصر التجارة بين البلدين، التي يأملان أن تصل إلى 30 مليار دولار في العامين القادمين.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.