عالمي دولي

الأربعاء,18 مايو, 2016
الاتحاد الأفريقي يدعم حكومة الوفاق الوطني الليبية

الشاهد_ أعلنت الرئاسة الدورية للاتحاد الأفريقي، الأربعاء، أن أفريقيا تدعم حكومة الوفاق الوطني الليبية وترحب باستعداد الدول الكبرى تسليحها لمواجهة تنظيم الدولة الذي يوسع نفوذه في هذا البلد.

وقال وزير الخارجية التشادي موسى فكي محمد الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأفريقي عند افتتاح أول مؤتمر بين إيطاليا وأفريقيا، الأربعاء، في روما بمشاركة حوالي 40 دولة من القارة الأفريقية: “الوضع في ليبيا يستحق كل انتباهنا، هذا البلد في طريقه إلى التحول لملاذ للإرهاب”.

وأضاف: “نوجه دعوة إلى تحقيق السلام والوئام الوطني في هذا البلد ونهنئ بتنصيب حكومة الوفاق الوطني”.

وتابع وزير خارجية تشاد: “نرحب بالقرارات الشجاعة التي اتخذت في فيينا”، في إشارة إلى قرار القوى الكبرى ودول جوار ليبيا خلال اجتماعها الاثنين في العاصمة النمساوية بدعم تسليح حكومة الوفاق الوطني في طرابلس.

وتفرض الأمم المتحدة حظرا على تصدير الأسلحة إلى ليبيا منذ العام 2011 مع انطلاق الانتفاضة الشعبية ضد نظام معمر القذافي. لكن القوى الكبرى ودول الجوار الليبي أعلنت الاثنين في اجتماع فيينا الذي ضم 25 دولة وهيئة دولية تأييدها رفع حظر الأسلحة هذا إنما لصالح حكومة الوفاق فقط.

من جهته أكد وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني أن أفريقيا تشكل “رهانا استراتيجيا”، لبلاده لكنه حذر من المبالغة في “التفاؤل”، وقال: “هناك الكثير من التحديات والمخاطر، بدءا بالإرهاب”.

وأكد أن المشروع الإيطالي لتقديم مساعدات من الاتحاد الأوروبي للقارة الإفريقية يحظى “بتوافق واسع” داخل الاتحاد وهناك “العديد من الأطراف الأفريقية التي تؤيده”.

وأوضح وزير الخارجية الإيطالي أنه يجري العمل من أجل التوصل خلال القمة الأوروبية المرتقبة في جوان إلى “رزمة قرارات” ملموسة مع “مشاريع محددة في سبع إلى ثماني دول أفريقية، هي الأكثر تضررا من ظاهرة الهجرة”.