سياسة

الإثنين,18 يوليو, 2016
“الإنقلابيون الصامتون” .. هكذا وصف الرياحي عددا من رموز النظام السابق

الشاهد_ قال رئيس حزب الاتحاد الوطني الحر سليم الرياحي ،ان فشل محاولة الانقلاب في تركيا كانت مناسبة لتبديد أحلام من وصفهم “بالانقلابيين الصامتين ” في تونس “وهم مجموعة من رموز النظام السابق الذين لفضتهم “ماكينة ” الديمقراطية و لم يجدوا موقعا في مختالف الاحزاب السياسية ”.

وأضاف الرياحي في تديونة نشرها على صفحته الخاصة بموقع فايسبوك” أن هؤلاء لم يستوعبوا الخطوات التي قطعتها تونس لتكريس الحريّة وإعادة السلطة إلى الشعب الذي يقرّر من يحكمه عبر الصندوق والبرلمان وليس عبر الدبابات والثكنات ،وهم ” يقفون على الربوة لاقتناص الكبوات ثم يظهرون في كل مناسبة لتمرير أجنداتهم وشعاراتهم الكاذبة ، وكلهم شوق للعودة لزمن كانوا يسمّون فيه الإنقلاب ” بالتحول المبارك ” و الإستبداد ” بعهد التغيير ” .. “