سياسة

الثلاثاء,24 مايو, 2016
الأمين العام للمسار الديمقراطي .. املنا زوال حركة النهضة

الشاهد_ انتقد الأمين العام للمسار الديمقراطي سمير الطيب مخرجات المؤتمر العاشر لحركة النهضة على خلفية ما اعتبره الحضور الضعيف للمرأة والشباب.

وقال الاثنين 23 ماي إن في برنامج تلفزي إن الشباب والمرأة هم مستقبل تونس وما حصل يعنى أن النهضة لا تنظر إلى المستقبل.

واضاف بأنه فضلا عن ذلك النهضة ركّزت جميع السلطات بيد الشيخ المتقدّم في السن راشد الغنوشي وقال الأعمار بيد ربّي آما هذا يخوّفنا على تونس وتابع بأن كل ذلك يعطي الأمل بأن النهضة تسير نحو الزّوال حسب تقديره.

وانتقد الطيّب في نفس السياق حضور رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في افتتاح مؤتمر النهضة ووصفه بالخطأ السياسي مضيفا بأنه في حال قمنا بتنظيم مؤتمر لن نوجّه الدعوة للسبسي.

و انتقد الأمين العام لحزب المسار الديمقراطي سمير الطيّب مؤتمر النهضة والمليارات التى تم صرفها لتنظيمه وفق تعبيره.

وقال إن الشكل غلب على المضمون وأن افتتاحا بذلك الشكل فيه استفزاز لمشاعر التونسيين الّى يشهقو مايلحق حسب وصفه معتبرا أنه من غير المعقول صرف المليارات لتنظيم مؤتمر.

وتساءل الطيّب عن مصدر الأموال التى رصدت لتنظيم المؤتمر وقال النهضة نقولو فيها 35 ألف منخرط، تي برّا نقولو 50 ألف كان كل واحد يعطي مليون تجي 50 مليون، آما هاذم صرفوا مليارات.

وتصحيحا للعملية الحسابية التى قام بها بالطيب قال زياد كريشان مبتسما وهو يخاطب سمير الطيب لا سي سمير كان كل واحد يعطي مليون يجيو 50 مليار موش 50 مليون.

وأجاب الطيب قائلا تي الحاصل على كل حال، أحنا ضعاف في الحساب.