رياضة

الخميس,13 أكتوبر, 2016
الأسطورة بوفون يتوّج بجائزة “القدم الذهبية”

أعلن نادي يوفنتوس حامل لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم تتويج قائده المخضرم وحارسه جيانلويجي بوفون بجائزة القدم الذهبية، ليصبح بذلك أول حارس مرمى يفوز بها.

وبات بوفون رابع لاعب من يوفنتوس -بعد روبرتو باجيو وبافل نيدفد وأليساندرو دل بييرو- يتوج بالجائزة التي تمنح في مونت كارلو، وذلك تقديرا “لتألقه مع الفريق على أرضية الملعب ودوره الملهم خارج المستطيل الأخضر”، حسب ما ذكره النادي.

وفاز بوفون الذي يبلغ من العمر 38 عاما بالمركز الأول في تصويت المشجعين عبر الإنترنت على الجائزة المخصصة للاعبين فوق 28 عاما.

وصوت المشجعون على قائمة مختصرة من عشرة لاعبين رشحتها لجنة من الصحفيين الدوليين، وتفوق بوفون في التصويت على البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ليونيل ميسي وحارس المرمى الإسباني إيكر كاسياس.

ويعتبر جيانلويجي بوفون من أساطير لعبة كرة القدم ونجم نجوم الكرة الإيطالية حيث لعب أكثر من 800 مباراة في الدوري الإيطالي بين فريقي روما وجوفنتوس ولعب أكثر من 160 مباراة دولية وقاد منتخب بلاده للفوز بكأس العالم في نهائيات ألمانيا 2006.

وقد تحصّل على هذه الجائزة عديد اللاعبين من أوروبا وأمريكا اللاتينية إفريقيا على غرار الويلزي راين غيغس والبرازيلي رونادينهو والإيفواري دروغبا والكامروني صامويل إيتو والإيطالي نجم روما توتي.

وجائزة القدم الذهبية هي جائزة كروية على المستوى الدولي يتم تنظيمها سنويا في إمارة موناكو الفرنسية و أبرز معايير الجائزة أن يبلغ اللاعب المرشح 28 عاماً على الأقل، وأن يكون صاحب قدرات كروية خاصة على المستوى الفردي وعلى مستوى الأداء الجماعي ، وأيضا يتمتّع باحترام الجمهور وله سمعته الجيدة.

ويتم اختيار الفائز من بين عشرة مرشحين ترشحهم لجنة من المتخصصين ، و يحق لكل شخص التصويت لواحد من المرشحين العشرة على الموقع الرسمي للجائزة. وتتميز هذه الجائزة أن الفائز بها يترك قالبا لرجله على ممشى المشاهير لكرة القدم وهو نوع من ممشى لمشاهير لكرة القدم على شاطئ إمارة موناكو.

ولذلك، يمكن للاعب كرة القدم الفوز بجائزة الحذاء الذهبي مرة واحدة فقط.

وتعتبر هذه تتويجا لكثير من اللاعبين على مسيرة الكروية خاصة وأنّها تأتي في آخر المشاوير الرياضية في الغالب خاصة وأن اللاعب يتحصّل على هذه الجائزة في سنّ لا تقلّ عن 28 سنة.