سياسة

الخميس,16 يونيو, 2016
اعتبرته اهانة وتصرفا غير منطقي .. قيادي بمشروع تونس : الكتلة الحرّ لن تسحب الثقة من الحكومة

الشاهد_ أكد النائب عن كتلة الحرة والقيادي بحركة مشروع تونس الصحبي بن فرج أن هناك أقطاب تتحرك للاطاحة برئيس الحكومة الحبيب الصيد .

وشدد الصحبي بن فرج فى حوار اذاعي اليوم الخميس 16 جوان 2016أن هناك تكاتف قوى عديدة للإطاحة بالصيد وحكومته وذَّكر فى هذا الصدد بأحداث القصرين التي انتشرت بصفة “عفوية” في أواخر جانفي، أحداث بيتروفاك في قرقنة، إقتحام النقابات الأمنية لساحة الحكومة بالقصبة والاعتداء اللفظي على شخص رئيس الحكومة وبالاسم مع رفع شعار ديڤاج.

وقال بن فرج “هناك بعض الاطراف ترغب فى ازاحته سياسيا ،وأطراف اخرى مصلحتهم المالية تضررت نظرا للنجاحات الامنية فى مجال التهريب والارهاب لذا تسعى للاطاحة به .

وفي صورة ما قرر الائتلاف الحاكم سحب الثقة من الحكومة” قال بن فرج هذا الامر فيه اهانة للصيد كرجل دولة وهو تصرف غير منطقي وغر لائـــق”.

وتابع قائلا أنا شخصيا لن اسحب منه الثقة ،نفس الشيئ بالنسبة لكتلة الحرة بمجلس نواب الشعب لانه لا يستحق الاهانة واعترافا له بالجميل وفق تصريحه.