إقتصاد

السبت,13 يونيو, 2015
اطلاق مشروع “الطريق إلى الأمام بعد الثورة: العمل اللائق للمرأة في مصر وتونس”

الشاهد _ سعيا الى إلقاء الضوء على الحاجة الملحة وأهمية مشاركة المرأة في سوق العمل وكممثل فاعل في منظمات الأعراف، وتفعيل مشاركتها في الحوار الاجتماعي والمفاوضات الجماعية، إضافة لمواجهة مختلف التحديات التي تواجهها المرأة في سوق العمل، نظمت الغرفة الوطنية لصاحبات المؤسسات بالتعاون مع منظمة العمل الدولية وسفارة فنلندا بتونس اليوم الجمعة 12 جوان 2015 في ضاحية قمرت، ورشة عمل حول روح المبادرة النسائية تمّ خلاله تشخيص  واطلاق مشروع “الطريق إلى الأمام بعد الثورة: العمل اللائق للمرأة في مصر وتونس”، والممول من فنلندا.

 

وشهد الحدث الذي افتتحته رئيسة الغرفة الوطنية لصاحبات المؤسسات روضة بن صابر، حضور شخصيات وطنية وأجنبية على غرار وزيرة المرأة سميرة مرعي وسفيرة فنلندا بتونس “تانيا جاسكيلانين”، إضافة لعدد هام من سيدات الأعمال في تونس.