أحداث سياسية رئيسية

الخميس,7 أبريل, 2016
استوفينا جميع طرق التفاوض و ماضون في التصعيد اذا تواصل تهميش مطالبنا

الشاهد_قال رئيس جمعية المحامين الشبان عادل المسعودي  أن الوقفة الاحتجاجية المقرر تنظيها غدا الجمعة لمدة ساعة من التاسعة والنصف الى العاشرة و النصف صباحا بكافة محاكم الجمهورية، تاتي اثر استيفاء جميع طرق التفاوض،حول قانون المالية والتطبيقات الجبائية التي تنظمه، معتبرا أن هذا لا يعني تهرب المحامين من الاداء الضريبي.

 

واوضح المسعودي في تصريح لموقع الشاهد أن المطالب المرفوعة والمتعلقة بتنظيم الامر المنظم للتوزيع العادل لقضايا المؤسسات العمومية و على صندوق الدفوعات، ليست جديدة لم يتم ادراجها الى حد الآن بمجلس الوزراء، مؤكدا أن هناك تباطئ في الاستجابة لهذه المطالب الاستحقاقية و المشروعة، وان الرد سيكون بالتصعيد في التحركات بعد استيفاء العميد والهيئة الوطنية للمفاوضات.

 

هذا ودعا رئيس الهيئة الوطنية للمحامين بتونس محمد الفاضل محفوظ كافة المحامين الى المشاركة بكثافة في الوقفة الاحتجاجية والى حمل الشارة الحمراء طيلة يوم الجمعة دفاعا عن المهنة واحتجاجا على المماطلة في تجسيم مطالبها الشرعية ودفعا لكل التضييقات الجبائية عن المحامين.

 

وأوضح ان الدعوة الى هذه تنظيم هذه الوقفة الاحتجاجية مرده ارجاء اصدار المقررات التنفيذية للأمر عدد 764 المؤرخ في 28 جانفي 2014 المنظم لنيابة المحامين للهياكل العمومية بما عطل تنفيذه دون مبرر جدي اضافة الى ما جاء به قانون المالية لسنة 2016 من تضييقات اجرائية في جباية المحامي لا تحتملها خصوصية مهنة المحاماة ولا وضع المحامين.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.