نقابات

الإثنين,8 أغسطس, 2016
استنكر حركة نقل الأساتذة .. لسعد اليعقوبي: النقابة ستضغط من أجل تلبية الملفات الإنسانية

الشاهد_ قال كاتب عام نقابة التعليم الثانوي لسعد اليعقوبي إن نسبة الاستجابة لمطالب النقل ضعيفة، مؤكدا أن النقابة ستضغط من أجل تلبية ما أمكن من الملفات الإنسانية والوضعيات الحرجة.

وأشار اليعقوبي في تصريح صحفي ، اليوم الإثنين 08 أوت 2016، إلى أن الحركة الوطنية للحالات الإنسانية ستتم نهاية شهر أوت الجاري.

وأضاف ان حركة النقل لسنة 2015/ 2016، كانت ضعيفة لعدم فتح باب الانتدابات، لافتا إلى أن وزارة التربية وضعت نقابة التعليم الثانوي في معادلة صعبة بين الدفاع عن حق المدرّسين في النّقل وبين حق الجهات في الحصول على إطار تدريس قار.

وتابع بالقول “إنّ حركة النقل هذه ستحدث شغورا سيسدّه المعوضون أو ترهق به الوزارة الأساتذة بساعات العمل الزائدة او الضغط على نسبة استيعاب الاقسام”

وبيّن أن حركة النقل الوطنيّة للأساتذة ستؤثر سلبا على مردوديّة النتائج الدراسية في الجهات الداخليّة مقارنة بالجهات السّاحليّة، مشيرا إلى ان نقابة التعليم الثانوي تتجه نحو مقاومة سياسة وزارة التربية في الضغط على الإطار التربوي، وذلك بمنعها من أتباع الصيغ الهشة لسد الشغور.

كما قال إن الهيئة الإدارية القطاعية لنقابة التعليم الثانوي ستحدد طرق تحرك النقابة بناء على نتائج الحركة الوطنية للحالات الإنسانية مؤكدا أن هذه السنّة الدراسية ستشهد عدم استقرار.

ودعا اليعقوبي رئيس الحكومة المكلّف يوسف الشاهد إلى ضرورة تركيز برنامج الحكومة على ملفات الانتداب و الاصلاح التربوي، مشيرا إلى أنّه يتوجّب على وزير التربية الحالي ناجي جلول تغيير طريقة تعاطيه مع الملفات الكبرى في حال بقائه في منصبه.

وأضاف أن جلول خلق حالة من الاحتقان في صفوف المربين، معربا عن أمله في أن يستفيد خلفه من تجربته السيئة في حال وقع التخلي عنه.