مختارات

الإثنين,21 سبتمبر, 2015
استقالة جماعية لرؤساء أقسام مستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس

الشاهد _في ظل توتر العلاقات بين رؤساء أقسام مستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس و نقابيي جامعة الصحة بين مؤيد و معارض لقرار التعين شكري التونسي بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس

أقدم رؤساء أقسام مستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس استقالتهم الجماعية من اللجان الطبية ومن مجلس ادارة المستشفى وذلك في بلاغ نشروه في الغرض بسبب ما وصفوه تعطيل العمل من قبل نقابيي جامعة الصحة.

وعبر الأطباء الاستشفائيون الجامعيون بمستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس عن مساندتهم لتعيين الدكتور العقيد شكري التونسي مديرا للمستشفى باعتبار ذلك من صلاحيات الوزير و لا دخل للنقابة في التعيينات.

كما اشتكى رؤساء الأقسام من الاعتداءات العنيفة المادية و اللفظية التي يتهجها نقابيو جامعة الصحة ضد الأطباء الحريصين على العمل و قطع النقابيين للماء و الكهرباء على المستشفى مما تسبب في تعطيل العمليات الجراحية و غلقهم للعيادات الخارجية و منع توزيع الأدوية على المرضى.

وكان وزير الصحة سعيد العايدي قد نفى اقالة مدير مستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس