سياسة

الإثنين,16 مايو, 2016
استغلّ نفوذ اخيه … شقيق رئيس حكومة سابق متورط في قضيّة تهريب المرجان

الشاهد_ كشفت صحيفة الشروق في عددها الصادر يوم الأحد عن شبكة لتهريب المرجان الى الخارج تورط فيها شقيق رئيس حكومة سابق.

وحسب الصحيفة فقد تمكن قيادي بارز في الديوانة برتبة عقيد من فتح ملف تهريب المرجان من حجز مرجان بقيمة الالف مليار في طريقه الى ايطاليا.

وتمت عمليات التهريب في 3 ولايات كبرى يسيطر عليها شقيق رئيس حكومة سابق يستغل نفوذ أخيه لإدخال وتهريب هذه الكميات الكبيرة من المرجان.

وأكدت الشروق انه تمت إقالة هذا القيادي البارز من منصبه في الإدارة العامة للديوانة 4 ساعات قبل الانتخابات الفارطة، ومعاقبته لأنه تجرأ على فتح ملف تهريب المرجان من مطاري تونس قرطاج والمنستير وميناء حلق الوادي، حيث أكد مصدر خاص بها أن استبعاد العقيد بأمر شخصي من شقيق رئيس حكومة سابق وقيادات أمنية وديوانية متورطة في هذا الملف.

وأكد المصدر ذاته أن الوحدات الامنية قامت منذ فترة بالقبض على قيادي أمني بارز كان قادما من ولاية المنستير وادعى انه كان في مهمة سرية ليثبت إثر تفتيش سيارته الخاصة وجود كميات كبيرة من المرجان داخلها وقد تم إيقافه عن العمل وفتح تحقيق ضده.

وأشارت الصحيفة انه بعد فترة وجيزة تمت ترقيته وإعادته لوزارة الداخلية مشيرة بان هناك مسؤول كبير في وزارة التجارة ثبت رسميا تورطه في منح تراخيص لشركات وهمية لتجارة المرجان وتعامله مع مافيا التهريب واستغلال نفوذه في تسهيل عملياتهم المشبوهة.