عالمي دولي

الخميس,30 يوليو, 2015
استخبارات ألمانيا: عدد السلفيين في هامبورغ ارتفع بشكل كبير

الشاهد_ذكرت هيئة حماية الدستور في ولاية هامبورغ الألمانية (الاستخبارات الداخلية للولاية) أن عدد السلفيين المتطرفين في هامبورغ ارتفع بشكل كبير من 70 إلى 270 شخصا منذ العام الماضي. وقال رئيس الهيئة تورستن فوس في تصريحات لبرنامج إذاعي لراديو شمال ألمانيا إن عدد الفتيات المستعدات للسفر إلى سوريا لدعم تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) يتزايد بصورة مستمرة أيضا.

وأشار إلى أن نسبة الشباب بين السلفيين في هامبورغ تزداد بصورة مستمرة ويتجهون إلى التيار المتطرف بشكل أسرع. وأضاف فوس أن 60 إسلاميا سافروا من هامبورغ إلى سوريا، من بينهم عشر نساء ممن يرغبن في الزواج من مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية”. ولفت إلى أنه غالبا ما يتم تجنيد سلفيين جدد إما عن طريق الاتصالات عبر الإنترنت أو عن طريق حملات توزيع مصاحف ميدانية للتعريف بالإسلام. وقال فوس إن عدد مواقع هذه الحملات ارتفع بشكل كبير في هامبورغ خلال الأعوام الماضية ليصل إلى مائتي موقع. وأضاف أن السلفيين لديهم حاليا حملات من هذا النوع داخل شوارع هامبورغ بشكل يومي تقريبا، وقال: “يتم إساءة استخدام الدين، ويتم منح القرآن باليد اليسرى والترويج للسلفية باليد اليمنى”.

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.