إقتصاد

الأربعاء,23 ديسمبر, 2015
ارتفاع عدد النزل المغلقة إلى 192 بنسبة 33% من جملة النزل المصنّفة

الشاهد _ أكد الديوان الوطني التونسي للسياحة في بلاغ له أمس الثلاثاء 22 ديسمبر، أنّه على إثر الاحصائيات التي تولت نشرها كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية “CONECT” يوضح أنّ المندوبيات الجهوية للسياحة تتابع بكل دقّة وبصفة يومية نشاط الوحدات الفندقية بكامل تراب الجمهورية، حيث تفيد الإحصائيات المسجلة الى حدود 15 ديسمبر 2015 ما يلي:* يبلغ العدد الجملي للوحدات الفندقية المصنّفة 573 نزلا منها 62 مغلقة منذ فترة طويلة حيث يعود البعض منها الى سنة 2003، وتعود أسباب الغلق الى صعوبات عقارية أو أحكام قضائية أو قرارات غلق إداري.

ومن بين 511 نزل المتبقية والتي كان لها نشاط عادي قبل عمليتي باردو وسوسة تم تسجيل غلق 71 وحدة فندقية بسبب تراجع نشاطها بعد الأحداث المشار إليها.* كما سجّلت مصالح الديوان الوطني التونسي للسياحة غلق 44 وحدة فندقية وذلك للقيام بأشغال تعهّد وصيانة موسميّة خلال سنة 2015 وغلق 15 وحدة فندقية أخرى للقيام بعمليات تهيئة وتهذيب وتوسعة.
وهي مؤسسات ينتظر إعادة فتحها مع إنطلاق الموسم السياحي لسنة 2016.وأكّد الديوان أن عدد النزل المغلقة بإعتبار كلّ الأسباب المشار إليها أعلاه تبلغ 192 نزل أي ما يمثّل نسبة 33% من جملة النزل المصنّفة وعددها 573.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.