إقتصاد

الثلاثاء,26 يوليو, 2016
ارتفاع ديون الخطوط التونسية بنسة 45 بالمائة

الشاهد _ كشفت الخطوط التونسية ، الإثنين، ان عائداتها من نشاط النقل زادت بنسبة 9 بالمائة خلال النصف الاول من سنة 2016 ( من جانفي الى جوان 2016) مقارنة بنفس الفترة من سنة 2015 في وقت ارتفعت فيه ديون الشركة بنسبة 45 بالمائة لتبلغ زهاء 1027 مليون دينار جراء عملية تجديد الاسطول.

وزاد عدد المسافرين على خطوط الشركة، وفق بيانات نشرتها بورصة تونس، بنسبة 4 بالمائة خلال السداسي الاول من سنة 2016 مقارنة بذات الفترة من سنة 2015 ليبلغ حوالي مليون و349 الف مسافر وذلك بفضل ارتفاع عدد المسافرين على الرحلات المنظمة بنسبة 5ر6 بالمائة.

في المقابل شهدت الرحلات غير المنتظمة تراجعا بنسبة 31 بالمائ (62355 مسافر مقابل 90477 مسافرا) وذلك لارتباط هذه الرحلات بنشاط القطاع السياحي الذي يشهد تقلصا كبيرا.

كما كشفت ذات البيانات تراجع كلفة الوقود للشركة خلال السداسي الاول من سنة 2016، بنسبة 25 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من 2015 الى 206ر72 مليون دينار من 319ر96 مليون دينار دينار.

وزادت كتلة الاجور للناقلة الوطنية التي تشغل 3 الاف و 649 عونا بنسبة 6 بالمائة لتمر من 735ر76 مليون دينار الى 918ر81 مليون دينار.
وشغلت الناقلة الوطنية خلال السداسي الاول العام الجاري 29 طائرة تمتلك 22 طائرة منهم في حين تشغل 7 طائرات عبر الايجار في حين ضخت الشركة زهاء 4 ملايين دينار لعمليات الصيانة خلال السداسي الاول من العام الجاري.

وسجلت الشركة خلال السداسي الاول من سنة 2016 نسبة امتلاء في حدود 4ر70 بالمائة وهي نسبة تقارب نظيرتها المسجلة خلال نفس الفترة من سنة 2015 ( 3ر69 بالمائة ) في حين بلغت دقة مواعيد الرحلات نسبة 2ر59 بالمائة خلال النصف الاول من سنة 2016 بعد ان كانت في حدود 58 بالمائة خلال نفس الفترة من سنة 2015 .