نقابات

الإثنين,29 يونيو, 2015
ادارة الصندوق الوطني للتأمين على المرض ترفض التفاوض و المنظمة التونسية للشغل تندد..

الشاهد_ندّدت المنظمة التونسية للشغل برفض ادارة الصندوق الوطني للتأمين على المرض التفاوض معها بشأن مطالب أعوان الحراسة والتنظيف التابعين لها.

 

 

وأفاد الامين العام للمنظمة الاسعد عبيد اليوم الاثنين 29 جوان 2015 , في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء ان الصندوق الوطني للتأمين على المرض رفض كلياعقد جلسة تفاوضية من أجل طرح مشاكل أعوان الحراسة والتنظيف وتجاهل المراسلات الموجهة له في الغرض بتاريخ 14 ماى 2015 و10 جوان 2015 .

 

 

وأكّد عبيد تمسك المنظمة بحقها في التفاوض مع ادراة الصندوق لطرح مشاغل منظوريها البالغ عددهم حسب تقديره 480 شخصا والدفاع عن مطالبهم المشروعة.

 

 

وأشار الى أن أعوان الحراسة والتنظيف بالصندوق يواصلون منذ يوم 10 جوان 2015 تنفيذ وقفات احتجاجية يومية مع حمل الشارة الحمراء ودون تعطيل سير العمل.

 

 

واعتبرت المنظمة التونسية للشغل في بيان لها الاثنين ان هذا التجاهل متعمدا من طرف ادارة الصندوق ويمثل خرقا فاضحا للدستور التونسي في الفصل 35 وللمعايير والاتفاقيات الدولية.

 

 

وطالبت بتحديد جلسات مع ادراة الصندوق للتفاوض الجدى في كل مشاغل الاعوان موكدة انه في حال تواصل تجاهل الادارة للمطالب المرفوعة سيتم الدخول في اضرابات قانونية دفاعا عن الحق النقابي وعن حقوق العمال والشغالين داخل الصندوق حسب ماورد في ذات البلاغ.