عالمي عربي

الأربعاء,20 يناير, 2016
اختص في اعدام الرهائن الغربيين .. داعش يؤكد مقتل “السفاح جون”

الشاهد_أكّد تنظيم داعش مقتل “الجهادي جون” بغارة جوية في سوريا، وفق ما أفادته وكالة فرانس برس أمس الثلاثاء.

 

وعرف “الجهادي جون”، واسمه الحقيقي محمد أموازي، بظهوره في شرائط فيديو تستعرض إعدامات همجية لرهائن غربيين.

 

و”الجهادي جون” هو بريطاني من مواليد الكويت واسمه الحقيقي محمد إموازي، وعرف كسفاح في تنظيم داعش ظهر مرارا في مقاطع فيديو للتنظيم وهو يذبح رهائن أجانب.

 

ولد محمد إموازي في الكويت عام 1988 وقدم إلى المملكة المتحدة في عام 1994 عندما كان في سن السادسة، ويعتقد أنه تلقى تعليمه في أكاديمية “كوينتين كيناستون كوميونيتي”، في سانت جونز وود، شمالي العاصمة البريطانية لندن، ثم تخرج لاحقا من جامعة وستمنستر عام 2009.

 

كان آخر عنوان له في المملكة المتحدة قبل سفره إلى الخارج في منطقة كوين بارك في شمال غرب لندن.

 

أثار إموازي انتباه الأجهزة الأمنية في 2009 ـ 2010، عندما بدأ جهاز الاستخبارات البريطاني (إمي آي 5) ووكالات استخبارية أخرى مراقبة المتطرفين الذين يشتبه في أن لهم علاقة بمسلحين أجانب انخرطوا في صفوف “حركة الشباب” الصومالية.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.