علوم و تكنولوجيا

الأربعاء,10 أغسطس, 2016
اختبار قمر صناعي روسي يعمل بالطاقة الشمسية

الشاهد_ قال نائب المدير العام لمؤسسة الدراسات المتقدمة الروسية إيغور دينيسوف أن النموذج الأول لقمر صناعي يعمل بالطاقة الشمسية هو قمر “سوفا” قد أتم رحلة لمدة يومين كاملين دون توقف.

وأضاف دينيسوف أن تجارب اختبار الطيران على قمر صناعي ذاتي القيادة أثبتت كفاءة عمل الجهاز. وقد استغرقت مدة الرحلة 50 ساعة على إرتفاع 9000 م.

ووفقا لتصريحات دنيسوف كان الهدف النهائي من هذه التجارب هو تأكيد إمكانية القيام برحلة طويلة الأمد تغطي كل مساحة روسيا من السماء.

ويتم العمل على مشروع “سوفا” من قبل مؤسسة الدراسات العليا وشركة “تايبر”.

والنموذج الأولي للقمر الصناعي مزود بأجنحة طولها 9 أمتار، تمتاز بوزن يصل إلى 12 كلغ.

وسيساعد القمر الصناعي في القيام برحلات مراقبة طويلة زمنيا في الجزء الشمالي، وكذلك في تلبية احتياجات الاتصالات النامية في مختلف المجالات.

وتنفذ هذه المهام عادة مراكب فضائية ذات تكلفة عالية، ومع ذلك فهي لا تلبي كافة الاحتياجات لا سيما من حيث القدرة على تغطية مساحات كبيرة في أثناء فترة المراقبة.

أما الأقمار الصناعية من غير طيار فهي أقل كلفة وأكثر فاعلية، لأنها تعمل بالطاقة الشمسية مما يوفر تكاليف الوقود.

وقد تأسست مؤسسة الدراسات في عام 2012، وتعمل حاليا على أكثر من 50 مشروعا في مختبراتها التي أقيمت في كبرى الجامعات ومعاهد البحوث في البلاد.