فن

الجمعة,18 مارس, 2016
اتهمها جورج وسوف ببيع وطنها … أصالة نصري تردّ

الشاهد_قالت المغنية السورية أصالة نصري إنها “ليست على خلاف مع الفنان جورج وسوف بسبب التصريحات التي أدلى بها في إحدى المقابلات واتهمها بالتخلي عن بلدها”.

 

وأشارت نصري في حديثها لموقع “المغرب اليوم”، الأربعاء، إلى أن “موقفه نابع من خوفه؛ لأن ليس كل الناس يولدون أحرارا، وهناك من يخشى على نفسه وعلى أسرته”، على حد تعبيرها.

 

وكان الفنان جورج وسوف قد هاجم أصالة خلال إطلالة تلفزيونية له، وقال: “إنها ليست سورية، وقد باعت أرضها وناسها”.

 

وأوضحت أن جورج وسوف يتحدث عنها بشكل إيجابي خلف الكاميرات، “لكنه أمامها تراه مضطرا لأن يسجل مواقف نارية ضدي، وفي جميع الأحوال لا أعتب عليه، وما زلت أكن له كل المودة في قلبي” .

 

وأشارت إلى أنها تتحدث عن معاناة شعبها أمام الظلم والطغيان، “ولقد رفضت السكوت عن موت الصغار والكبار حتى باتت بلادي مهجورة، وكل ذلك من أجل كرسي، فهل نصدق أن تتم إبادة شعب من أجل منصب ونفوذ؟ حقا إن هذا الموضوع شائك، ويعكس كمية كبيرة من الأحزان التي لا يتقبلها لا عقل ولا قلب”.

 

وعدت أن من شن ضدها الحملات “هم من يؤيدون اضطهاد شعبي وأرضي، وهؤلاء أنفسهم من لا يعلمون عن الحرية أي شيء، ويعتبرون كرامة الإنسان مساحة يمكن العبث بتفاصيلها دون حسيب أو رقيب”.

 

وسألت: “ألم ترَ كيف يركزون على اسمي، وهناك عشرات الفنانين السوريين الذين أعلنوا رفضهم لحكم الطغاة، أليست تلك مصيبة أيضا؟ هم لا يرون سوى أطماعهم بالأرض وبالشعب”.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.