أخبــار محلية

الجمعة,12 فبراير, 2016
اتفاق على توفير الرعاية الصحية لسكان الحدود التونسية الجزائرية

الشاهد _  تتويجا لأشغال اللجنة القطاعية المشتركة التي اختتمت اعمالها يوم الخميس، و تجسيدًا لاتفاقية التعاون المشترك بين رئيسي حكومتي البلدين عبد المالك سلال ولحبيب الصيد بالجزائر خلال شهر أكتوبر الماضي، اتفقت الجزائر وتونس على تعزيز التعاون الثنائي في مجال المراقبة الوبائية، وتحسين الخدمات الصحية بالمنطقة الحدودية للبلدين، بحسب تأكيدات وزيري الصحة الجزائري عبد المالك بوضياف ونظيره التونسي سعيد العايدي، اللذين أبرما اتفاق تعاون.

 

وأقر الوزيران بصعوبة ظروف العيش لسكان الحدود، من بينها غياب الرعاية الصحية اللازمة مقارنة بالوضع في بقية الولايات الداخلية والقريبة من العاصمتين.

 

وحث المسؤولان الحكوميان على ضرورة منح “عناية أكبر” للوقاية من الأمراض وتوفير العلاج لسكان المناطق الحدودية، مبرزين أهمية توحيد قائمة الأدوية المستوردة للتخفيض من فاتورتها وتنسيق الجهود في مجال تبادل بعض أنواع الأدوية التي ينتجها البلدان بدل استيرادها من الخارج.

 

وحسب بيان رسمي، فإن مخرجات اللقاء نصت تحديدًا على ضبط خطط عملياتية لتجسيد البرنامج المشترك في مجال الصحة في 2016، وتطويره مع تسطير برنامج لتنظيم زيارات ميدانية مشتركة للمناطق الحدودية يقوم بها المسؤولون المحليون والمركزيون في البلدين.

 

وفي هذا الاطار، قال وزير الصحة التونسي إن الجزائر ستشارك في المعرض الدولي للصحة الذي تحتضنه العاصمة التونسية في الشهر القادم، بصفتها ضيفا شرفيا حيث يسمح ذلك أيضا بعرض المنتجات الجزائرية في قطاع الصحة والصناعات الصيدلانية وشبه الطبية.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.