نقابات

السبت,14 نوفمبر, 2015
اتحاد الشغل يستنكر بشاعة العملية الارهابية بسيدي بوزيد

الشاهد _ في بيان له استنكر  المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد العام التونسي للشغل المجتمع اليوم السبت 14 نوفمبر 2015، بشاعة العملية الارهابية التي جدت |أمس بمنطقة جبل المغيلة بسيدي بوزيد، داعيا السلط المعنية للإحاطة الاجتماعية بعائلة الشهيد  على غرار بقية عائلات الشهداء.

 وفيما يلي نص البيان:

تونس، في 14 نوفمبر 2015

بيـــــان -1-

إن المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد العام التونسي للشغل المجتمع اليوم السبت 14 نوفمبر 2015، برئاسة الأخ حسين العباسي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل وبعد استعراضه المستجدات الأمنية الأخيرة وخاصة إقدام مجموعة إرهابية على ذبح الشاب مبروك السلطاني بمنطقة جبل مغيلة من ولاية سيدي بوزيد.
1)- يتقدّم بأحرّ التعازي لعائلة الشهيد في مصابهم الجلل، ويدعو للإحاطة الاجتماعية بهم على غرار بقية عائلات الشهداء.
2)- يعبّر عن شديد استنكاره لبشاعة العملية الإجرامية التي تبرز مرّة أخرى مدى وحشية هذه العصابات الإرهابية.
3)- يجدّد دعوته لرصّ الصفوف في مواجهة الإرهاب وتقديم كلّ الدعم المطلوب لقوى الأمن والجيش في هذه الحرب التي تستهدف السّلم الأهلي وكيان الدولة.
4)- يطالب السّلط المعنية بتقديم الإحاطة النفسية اللازمة لمرافق الشهيد الذي كان شاهدا على بشاعة هذه الجريمة النكراء.

الأمين العام
حسين العباسي