سياسة

الثلاثاء,1 مارس, 2016
ابرام عديد الاتفاقيات وبرامج التعاون المشتركة بين تونس وألمانيا

الشاهد_تحادث الحبيب الصيد رئيس الحكومة صباح اليوم بدار الضيافة بقرطاج مع وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير.

وأكد رئيس الحكومة في تصريح لوسائل الاعلام اثر المحادثة أن لقاءه يوم أمس مع الوزير الفدرالي الالماني للتعاون الاقتصادي والتنمية واليوم مع وزير الداخلية يمثل خير دليل على النقلة النوعية التي تشهدها علاقات التعاون بين البلدين في المجالات السياسية والتنموية والاقتصادية والاستثمار والسياحة مشيرا إلى ابرام عديد الاتفاقيات وبرامج التعاون المشتركة من أجل تعزيز علاقات التعاون الثنائية بما يترجم الحرص المشترك على مزيد دعمها وتطويرها خدمة للمصلحة المشتركة لكل من تونس وألمانيا.

من جانبه، أوضح المسؤول الألماني أن اللقاء مع رئيس الحكومة كان مثمرا وبناء وتطرق إلى مختلف أوجه التعاون بين تونس وجمهورية ألمانيا الفدرالية سيما في المجال الامني مؤكدا في هذا السياق أهمية أن يتواصل نسق التعاون بين البلدين.

وقال وزير الداخلية الألماني في هذا الخصوص إن التعاون الامني شمل بالخصوص التكوين في مجال حماية الحدود ومكافحة الارهاب من أجل توفير الأمن ودفع نسق الاستثمار والنمو والسياحة في تونس.
وبخصوص التونسيين المقيمين في ألمانيا بصفة غير قانونية وإمكانية ترحيلهم الى تونس، أوضح وزير الداخلية الألماني أنه تم الاتفاق على مشروع استراتيجية نموذجية في الغرض تتمثل في تكوين لجنة تضم 20 من الخبراء في المجال يرأسها وزير الداخلية التونسي.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.