عالمي دولي

الجمعة,29 يوليو, 2016
إيقاف 3 من كبار رجال الأعمال في تركيا

الشاهد_وضع ثلاثة من كبار الصناعيين الأتراك قيد التوقيف الاحترازي، اليوم الجمعة، في إطار التحقيق الذي أعقب محاولة الانقلاب التي شهدتها البلاد، والتي تتهم السلطات شبكة فتح الله غولن بالوقوف وراءها.
وأوقفت قوات الأمن مصطفى بويداك، رئيس مجموعة بويداك القابضة في مدينة قيصري، مع اثنين من المسؤولين في مجموعته، بحسب ما أعلنته وكالة الأناضول.
وأوقف الرجلان ويدعيان شكرو بويداك وخالد بويداك في منزلهما. ولا تزال الشرطة تبحث عن الرئيس السابق للمجموعة حاجي بويداك والياس وبكر بويداك اللذين صدرت بحقهما مذكرة توقيف.
وللمجموعة مصالح في قطاع الطاقة والمالية والأثاث، حيث تملك علامتي “استقلال” و”بيلونا” الشهيرتين في تركيا.
وعمليات التوقيف هذه هي الأولى على ما يبدو في الأوساط الاقتصادية، بينما شملت عمليات “التطهير” على نطاق واسع الجيش.