عالمي دولي

الإثنين,18 يوليو, 2016
إيران تعدم 32 معارضا في أسبوع واحد

الشاهد_ كشف نشطاء إيرانيون عن أن السلطات الإيرانية أعدمت 32 معارضا خلال أسبوع واحد فقط.

وأوضح النشطاء أن وتيرة الإعدام في إيران زادت بشكل لافت في اليومين الماضيين لتكون الحصيلة إعدام 18 سجيناً شنقاً، بينهم سيدة واحدة على الأقل.

وكشف المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، أبرز القوى المعارضة لنظام طهران، اعتماداً على مصادره وعلى تقارير إعلامية رسمية إيرانية إعداماً جماعياً لـ11 سجيناً في سجن قزلحسار في مدينة خرج الواقعة شمال غرب طهران، الأحد.

وأكدت مصادر المعارضة أن الشنق الجماعي شمل سيدةً واحدةً على الأقل.

وأعدمت السلطات الأحد أيضاً في مدينة بريجند الواقعة في محافظة خراسان شرقي البلاد، ثلاثة سجناء، وقالت المصادر إن طهران تتهمهم بتهريب المخدرات, وهي إحدى التهم التي تلفقها دوما للمعارضين لأن عقوبتها الإعدام.

وأعدمت إيران السبت أيضاً، في سجن مدينة لاكان شمال البلاد، رجلين في سجن راشت ولم يُعرف عنهما سوى أنهما كانا في الأربعين والتاسعة والأربعين من العمر، وأنهما اتهما بتهريب المخدرات أيضاً.

وكانت السلطات الإيرانية أعدمت في الأسبوع الماضي أيضاً 5 سجناء في سجن أراك المركزي وسط إيران، يوم الإثنين 11 جويلية، بينهم اثنين بتهمة تهريب المخدرات.

وبعد يومين فقط أعدمت السلطات يوم الأربعاء الماضي، 13 يوليو(تموز) في سجن غوهاردشت في مدينة خرج شمال غرب طهران، 9 سُجناء آخرين ولم تُعرف بعد التهم التي وُجهت إليهم.