سياسة

السبت,1 أغسطس, 2015
إياد الدهماني: تخصيص اعتمادات للولاة دون ضمانات قد يفتح الباب امام المحسوبية

الشاهد_عبّرت الكتلة الديمقراطية الاجتماعية بمجلس نواب الشعب عن خيبة أملها من مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2015 لإفتقاره لتصور شامل يخرج البلاد من ازمتها الاقتصادية.

وقال رئيس الكتلة اياد الدهماني في تصريح إذاعي إن مشروع قانون المالية التكميلي تضمن اجراءات لا تأثير لها على الوضع الإقتصادي في المستقبل، حسب رأيه.

وانتقد تخصيص اعتمادات للولاة بقيمة 200 مليون دينار لدفع التنمية الجهوية دون ضمانات، معتبرا أن هذا الإجراء قد يفتح الباب امام المحسوبية وانتفاع الموالين للسلطة دون غيرهم من هذه الإعتمادات حسب تقديره، وأشار إلى مطالبة الكتلة الديمقراطية الإجتماعية بمراجعة هذا الإجراء.

واستغرب الدهماني عدم تخصيص أي اجراء للقطاع الفلاحي وتجاهله في مشروع القانون مقابل خص القطاع السياحي وحده بإجراءات استثنائية.