مختارات

الجمعة,24 يوليو, 2015
إمباركة البراهمي: من قتلوا البراهمي هم من شاركوا في مؤتمر أصدقاء سوريا

الشاهد_بمناسبة إحياء الذكرى الثانية لاغتيال الحاج محمد البراهمي قالت أرملته مباركة البراهمي في تصريح صحفي إنّ هاجسها الوحيد يتمثّل في معرفة من وجّه الأوامر بقتل البراهمي وليس من نفّذ عملية الاغتيال.

كما قالت البراهمي بعبارة صريحة “إنّ من قتلوا البراهمي هم من شاركوا في مؤتمر أصدقاء سوريا” على حدّ تعبيرها وأضافت أنّه لا يمكن القضاء على الإرهاب في ظلّ عدم التعرّف على القتلة الحقيقيين للبراهمي الذين دفعوا الشباب التونسي إلى الذهاب للقتال في سوريا والانضمام إلى تنظيمات إرهابية.

كما أكّدت مباركة البراهمي أنّه لا توجد إرادة سياسية واضحة من الائتلاف الحاكم لكشف الحقيقة مشيرة إلى أنّ رئيس الجمهورية كان دائما يطمئنها بأنّه حريص على متابعة ملفّ إغتيال زوجها.

وأضافت عضو مجلس النواب أنه حتى وإن كانت هناك إرادة سياسية فإنّ هناك العديد من اللوبيات في وزارة الداخلية وفي القضاء تسعى بكلّ ما أوتيت من قوّة إلى إجهاض الحقيقة ودسّها في الأدراج.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.