عالمي دولي

الثلاثاء,21 يونيو, 2016
إمام في الجيش البريطاني: عملي بالقوات المسلحة لا يتنافى مع مبادئ الإسلام

الشاهد_ قال مستشار الشؤون الإسلامية بوزارة الدفاع البريطانية، الإمام عاصم حافظ، إنه يعمل بالقوات المسلحة البريطانية منذ 11 عاماً، وانضمامه للعمل بالجيش لا يتعارض مع مبادئ وقيم الدين الإسلامي.

وأضاف حافظ: “كوني مسلماً، هذا أمر لم يمنعني من الالتحاق بالقوات المسلحة البريطانية، والخدمة في الجيش لا تتنافى مع مبادئي كمسلم، بل بالعكس هي أكثر ما دفعني إلى الالتحاق به”.

وقال: “خدمتي في الجيش خلال الـ 11 سنة الماضية بينت لي أن انخراطي في صفوف القوات المسلحة ساعدني في الدفاع أكثر عن القيم التي يدعو إليها الإسلام، كالعمل على تحقيق العدالة ومحاربة الاضطهاد وحماية الحريات. وهذه القيم نفسها هي التي تحكم القوات المسلحة”.

وتابع: “الكثير من الناس لديهم فكرة خاطئة عن الجيش، وهم لا يعلمون أن إحدى المتطلبات الأساسية للخدمة في صفوفه تتمثل في الالتزام بالقيم الجوهرية للقوات المسلحة، وهي الشجاعة والانضباط واحترام الاخرين والنزاهة والإخلاص والالتزام المطلق، وكلها قيم يفتخر بها المجتمع الإسلامي”.

وأكمل: “من المهم أن يعرف الناس أن العمل في القوات المسلحة لا يقتصر على المشاركة في الحروب والعمليات العسكرية، بل لديه جوانب إنسانية كذلك فالجيش البريطاني يلعب دوراً فعالاً في مساعدة الناس وحمايتهم، سواءً من الأعمال الإرهابية أو حتى خلال الكوارث الطبيعية كالأعاصير”.

وذكر حافظ أنه يوجد أكثر من 800 مسلم في الجيش البريطاني يمكنهم صيام رمضان، وكذلك يحصلون على إجازة في عيدي الفطر والأضحى، فضلاً عن أن القوات المسلحة تقدم لهم الطعام الذي يتوافق مع الشريعة الإسلامية، ووجبات الإفطار والسحور خلال شهر رمضان.