أخبار الصحة

الإثنين,28 مارس, 2016
إصابة 11 ألف بطة بأنفلونزا الطيور بكوريا الجنوبية

الشاهد_ أكد مسؤول بوزارة الزراعة في كوريا الجنوبية اكتشاف أنفلونزا الطيور في بط بمزرعة دواجن بالقرب من سول، وهي أول حالة يتم اكتشافها خلال أربعة أشهر، وبعد شهر من إعلان البلاد خالية من الأنفلونزا.

وتشتمل هذه الحالات على سلالة تعرف باسم إتش5إن8، وهو نفس نوع الأنفلونزا الذي ظهر في نوفمبر الماضي.

وقال المسؤول إن جميع البط الذي كان في المزرعة المصابة ذُبح، والبالغ عدده 11 ألفا و604 بطات، والذي ظهر في مدينة إنتشون الواقعة على بعد 80 كيلومتراً شرق سول.

وأوضحت وزارة الزراعة في 13 مارس أن كوريا الجنوبية استأنفت تصدير لحوم الدواجن إلى هونغ كونغ للمرة الأولى منذ قرابة عامين، بعد أن أعلنت أنها خالية من أنفلونزا الطيور.

 

ويأتي اكتشاف الإصابة وسط مخاوف مستمرة من سلامة الطعام في كوريا الجنوبية، حيث اكتشف مرض الحمى القلاعية في الخنازير في جانفي.

 

ويُعتقد أن الطيور البرية المهاجرة هي التي تنقل فيروس المرض، علاوة على الأفراد الذين يتعاملون مع مزارع الدواجن المصابة، كما أن الرياح تلعب دوراً مهماً في نقل الأتربة والقاذورات الملوثة بفيروس المرض إلى مزارع الدواجن.

وتنقسم الفيروسات المسببة للمرض إلى نوعين من البروتينات، هما هيماجلوتينين الذي يمثل له بالحرف (H) في تركيب الفيروس القاتل، ويوجد منه 16 صنفاً، وبروتين نيورامينيديز الذي يمثل بالحرف (N) ويوجد منه تسعة أصناف. وتقسم هذه الفيروسات أيضاً إلى نوعين، من حيث مدى قدرتها على إحداث الإصابة والفتك بالطيور، إلى فيروسات شرسة وأخرى ضعيفة.

وظهرت الفيروسات الفتاكة من أنفلونزا الطيور لأول مرة في آسيا، في صورة السلالة H5N8 التي سرعان ما استفحلت بين الطيور البرية عبر مسارات هجرتها في المحيط الهادئ.

 

العربي الجديد