عالمي عربي

الخميس,28 يوليو, 2016
إسرائيل تعتدي على مقبرة “القسام” التاريخية

الشاهد_ أكد الشيخ فؤاد أبو قمير، إمام مسجد “الحاج عبد الله” بمدينة حيفا المحتلة، أن طواقم العمل الخاصة ببلدية “نيشر” الإسرائيلية، تعمل في هذه الأوقات على توسيع الجسر المقام فوق مقبرة “القسام” التاريخية.

وأوضح أبو قمير ، أنه توجه للمشرف على المشروع التهويدي التابع لشركة “إزيتوب” الإسرائيلية، فأكد له أن العمل يجري بـ”التنسيق” مع البلدية، التي “أعدت خرائط لتنفيذ توسعة الجسر الذي يمر من فوق القبور”، مؤكدا أن بلدية الاحتلال “لم تعلم أو تنسق مع المتولين المسؤولين عن المقبرة، التابعين لأوقاف حيفا”.

وأشار أبو قمير، إلى أن “هناك مساعي لإيقاف هذه الأعمال التهويدية، والتي تعتبر تعديا كبيرا وصارخا على مقبرة القسام التاريخية”، مشددا على أنه لن “يسمح لآليات الاحتلال بتوسعة الجسر على حساب القبور”.

وقال من أمام المقبرة: “نحن ما زلنا في البداية، وسنتصدى للأمر لحماية المقبرة والقبور من عبث الاحتلال”، مؤكدا أن “العمل ما زال جاريا”.

وتقع “مقبرة القسام” في بلدة الشيخ، قرب مدينة حيفا المحتلة منذ عام 1948م، وتضم المقبرة رفات مئات الشهداء من بينهم الشيخ الشهيد عز الدين القسام، وتعتبر هذه المقبرة هدفا للاحتلال والتهويد والمصادرة.