سياسة

الإثنين,11 أبريل, 2016
إستقالة جماعية واردة .. رئيس النيابة الخصوصية برادس يعلن عن إجتماع هامّ عشية اليوم

الشاهد_ أفاد رئيس النيابة الخصوصية لبلدية رادس فتحي المحمدي ، اليوم في تصريح صحفي ، ان اجتماعا هاما للنيابة الخصوصية برادس المتكونة من 8 افراد سيلتئم عشية اليوم لاتخاذ القرارات المناسبة حول القرار الذي اعلن عنه والي بن عروس اول امس والمتعلق بإيقاف محدثنا عن مباشرة مهامه لمدة ثلاثة أشهر، “لإخلاله بالبروتوكول” .

ويتمثل الخطأ البروتوكولي٬ وفق والي بن عروس٬ في عدم حضور المعني بالأمر بصفته رئيسا للنيابة الخصوصية أثناء توافد عديد الشخصيات الوطنية والمسؤولين لتقديم واجب العزاء لعائلة الفقيد محمد الصغير أولاد احمد.

من جهة أخرى أشار المحمدي إلى ان من بين القرارات التي يمكن ان تطرح عشية اليوم هي استقالة جماعية لكل اعضاء النيابة باعتبار ان العقوبة التي طالته مسّت كذلك من معنويات كل الاعضاء ، موضّحا ان الوالي والمعتمد الاول لم يتصلا به لاعلامه بالحضور في موكب العزاء وانه تم ابلاغه فيما بعد في وقت متاخر ولم يتمكن من الحضور نظرا لالتزاماته العملية باعتبار كونه طبيبا.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.