عالمي دولي

الأحد,20 ديسمبر, 2015
إسبانيا تستعد لانتخابات تشريعية مصيرية الأحد

الشاهد_تشهد إسبانيا يوم الأحد المقبل انتخابات حاسمة، وسط توقعات بأن تحقق أحزاب حديثة العهد على الساحة السياسية، كحزب “نحن قادرون” وحزب “المواطنون الليبيراليون”، مكاسب كبيرة على حساب المحافظين والاشتراكيين.

 

تستعد إسبانيا يوم الأحد المقبل لمواجهة انتخابات هي الأكثر التباسا منذ أربعين عاما، وسط توقعات بأن تحقق أحزاب حديثة العهد على الساحة السياسية مكاسب كبيرة على حساب المحافظين والاشتراكيين الذين هيمنوا في العادة على المشهد العام مما يعقد جهود تشكيل حكومة مستقرة.

 

وستشكل هذه الجولة من التصويت نهاية نظام تداول السلطة بين حزبين أساسيين الذي ساد منذ نهاية حقبة الدكاتور فرانشيسكو فرانكو عام 1975 ويفتتح عهدا لم يختبر من قبل ويحتمل أن يحكمه التقلب الناتج عن التوافقات السياسية.

 

وستقدم الانتخابات الإسبانية أحدث لمحة عن مدى استعداد الناخبين الأوروبيين للتخلي عن التيارين الرئيسيين يمين الوسط ويسار الوسط على أثر المكاسب الكبيرة التي حققتها أحزاب شعبوية منذ اكتوبر في انتخابات في فرنسا والبرتغال.