أهم المقالات في الشاهد

الجمعة,22 يوليو, 2016
إختفت ماجولين الشارني و إختفت معها القائمة الرسميّة…عائلات شهداء و جرحى الثورة يحتجون

الشاهد_إختفت فجأة و بدون سابق إعلام كاتبة الدولة المكلفة بالشهداء و الجرحى الذين سقطوا في الثورة التونسيّة و بعدها في عمليات إرهابية غادرة، ماجدولين الشارني التي ظل الهدف من تعيينها و تواجدها أساسا القائمة النهائيّة و الرسميّة لشهداء الثورة التونسيّة قالت في أكثر من مناسبة إن القائمة شبه جاهزة و لم يتم إصدارها في أكثر من أجل حددته و أعلنت عليه هي نفسها.

مجموعة من عائلات شهداء وجرحى الثورة، ينفذون يوم غد السبت 23 جويلية الجاري، وقفة احتجاجية أمام مقرّ المسرح البلدي بالعاصمة تحت شعار “سيب القائمة الرسمية” للمطالبة بإصدار القائمة الرسمية لشهداء الثورة في الرائد الرسمي.

وقال المكلف بالإعلام في المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، رمضان بن عمر، في تصريح صحفي، أن “ندوة صحفية ستسبق هذه الوقفة لتقديم موقف عائلات شهداء وجرحى الثورة من تأخر إصدار القائمة الرسمية واستعراض الإجراءات الجارية عسكريا واداريا للضغط على رئاسة الجمهورية من أجل الاسراع في اصدارها”.

من جهته، أفاد محامي عائلات شهداء وجرحى الثورة، شرف الدين قليل، بأنه سيتم “تقديم وثائق ومعطيات تتعلق بتلاعب القضاء العسكري في ملفات شهداء الثورة”، مؤكدا، في سياق متصل، أن “الهيئة العليا لحقوق الانسان قدمت القائمة النهائية إلى رئاسة الجمهورية منذ 17 ديسمبر الماضي”.