سياسة

الأربعاء,1 يوليو, 2015
إجراء بصفة “استثنائي” و”مستعجل” لوزيرة السياحة لم يدخل بعد حيّز التنفيذ!!؟

الشاهد_أعلنت سلمى اللومي الرقيق وزير السياحة والصناعات التقليدية، في ندوة صحفية، عُقدت مساء يوم الإثنين، 29 جوان 2015، ضمن عديد الإجراءات الأخرى لإنقاذ الموسم السياحي بعد الهجوم الإرهابي على أحد نزل المنطقة السياحية بالقنطاوي من ولاية سوسة عن “التخفيض بنسبة 30% في النقل الجوي والبحري للجالية التونسية في الخارج”.

و قال عديد من التونسيين المقيمين بالخارج، أنّ سعر تذاكر الطائرة مساو لـ 915 يورو، ما يقارب الـ 2000 دينارا، أمّا سعر تذاكر البواخر فهو 1100 يورو، بما يعادله 2383 دينارا حسب معدّل الصرف ليوم الأربعاء، غرّة جويلية 2015 بما يعني أنّ هذا الإجراء، الذي أخذ صفة “الاستثنائي” و”المستعجل”، لم يدخل بعد حيّز التنفيذ.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.