عالمي عربي

الجمعة,27 مايو, 2016
إثيوبيا تعلن انتهاءها من بناء 70% من سد النهضة

الشاهد_ قال وزير الإعلام الإثيوبي غيتاشو رضا، إن بلاده أنجزت 70% من بناء سد النهضة الإثيوبي، وأعرب عن رفضه لما ذكرته تقارير مصرية حول استغلال إثيوبيا للجان الفنية من أجل كسب الوقت في بناء السد.

الوزير أكد في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط، نشرتها الجمعة 27 ماي 2016، أن بلاده “شيدت أكثر من 50% من الأعمال الإنشائية، واكتملت معظم عمليات الهندسة المدنية”.

وأضاف: “وبتركيب التوربينات، فهذا يساوي نسبة 70% من السد، ويمكن أن يكتمل العمل في أعالي النهر في أي وقت، لكن كل الأعمال الإلكتروميكانية لا يمكن الجزم بزمن إكمالها”.

وتسبب بناء سد النهضة في توتر العلاقات بين مصر وإثيوبيا، إذ تتخوف القاهرة من تأثير سد النهضة، الذي تبنيه إثيوبيا على نهر النيل، على حصتها السنوية من مياه النيل، والتي تقدر بـ 55.5 مليار متر مكعب، بينما يؤكد الجانب الإثيوبي أن سد النهضة، سيمثل نفعاً لها، خاصة في مجال توليد الطاقة، وأنه لن يمثل ضرراً على السودان ومصر.

وفي منتصف جانفي 2015، أعلن وزير الري والمياه والكهرباء الإثيوبي، موتوما مكاسا، رفض بلاده المقترح المصري بزيادة عدد الفتحات الجديدة خلف سد النهضة من اثنتين إلى أربع فتحات؛ لضمان استمرار تدفق المياه في حال توقف محركات السد عن العمل، خلال فترات المناسيب الضعيفة لمجرى النيل، في اتجاه السودان ومصر.

وكانت مصر والسودان وإثيوبيا، وقّعت في مارس 2015، وثيقة إعلان مبادئ سد النهضة في العاصمة السودانية الخرطوم، وتعني ضمنياً الموافقة على استكمال إجراءات بناء السد، مع إقامة دراسات فنية لحماية الحصص المائية من نهر النيل للدول الثلاث التي يمر بها.