نقابات

الثلاثاء,9 يونيو, 2015
إثر إطلاعها على تسجيل يوثق الإعتداء..نقابة الصحفيين تقاضي المعتدين على الصحفيين في الوقفة الإحتجاجية للمعلمين

الشاهد _ إعتداء بدني ولفظي تعرض له مجموعة من الصحفيين والمصورين لدى تغطيتهم للوقفة الإحتجاجية للمعلمين على خلفيّة الأزمة الأخيرة بين نقابة التعليم الأساسي و وزير التربية ناجي جلول،  أمام مقر وزارة التربية بالعاصمة عنوانها “يوم الغضب أو يوم الصمود”.

و على خلفية هذا الإعتداء، اطلعت نقابة الصحفيين التونسيين على تسجيل مصور يوثق الاعتداء على الزملاء وستتكفل محامية النقابة برفع دعوى قضائية لتتبع المعتدين، ودعت النقابة كافة الزملاء إلى توخي مزيد من الحذر أثناء عملهم وتبليغ النقابة بالاعتداءات فور وقوعها.

وقد طال الاعتداء كل من المصورة الصحفية سلمى القيزاني والصحفي مصباح الجدي من جريدة الصحافة والصحفية نبيهة الطرابلسي والصحفي حمزة الحمروني والمصور الصحفي غانم المؤدب من قناة الحوار التونسي حيث تم منعهم من التصوير ودفعهم بقوة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.