أحداث سياسية رئيسية

الأربعاء,4 مايو, 2016
إتلاف الحليب متواصل والدولة مطالبة بدعم التصدير

الشاهد_قال سعد الخلفاوي رئيس الغرفة الوطنية لمجمعي الحليب إن إتلاف الحليب متواصل بعد أن اصبحت مراكز تجميع الحليب اليوم غير قادرة على مواصلة نشاطها نظرا لعدم التوصل إلى حلول عملية عاجلة خاصة في فترة ذروة الإنتاج منبّها من خطر تواصل الأزمة في الأيام القليلة القادمة.

وقال الخلفاوي في تصريح لموقع الشاهد على هامش الندوة الصحفية التي نظمها اليوم الأربعاء 4 ماي 2016 الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري بالتعاون مع الغرفة الوطنية لمراكز تجميع الحليب حول تداعيات تواصل أزمة منظومة الحليب، إن تحدد سقفا للكميات التي يتم قبولها من مركزيات التجميع جعل الكميات الاضافية التي يتم انتاجها تتلف سريعا باعتبار ان مادة الحليب سرعان ما تتعفن، معتبرا أن ذلك يعود الى غياب القرارات الجريئة في التعاطي مع أزمة قطاع الألبان من خلال تدعيم آلية التصدير باعتبارها الحل الأنجع في استيعاب فائض الإنتاج وامتصاص كميات هامة من المخزونات المرتفعة والتي تنذر بمزيد الارتفاع هذه الفترة تزامنا في موسم ذروة الإنتاج.

واعتبر الخلفاوي أن الإجراءات المعلنة إلى حد الآن أثبتت محدوديتها وعدم قدرتها على تقليص الفائض بالحجم المطلوب، مشيرا الى أن المنتجين سيضطرون إلى التفويت في القطيع إذا تواصل تكرر هذه الأزمة لسنوات في غياب استراتيجية لتحسين مردودية القطاع وتأطيره مشيرا إلى أن سعر الحليب عند الإنتاج حاليا لا يوفر مردودية كبرى.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.