أهم المقالات في الشاهد

الخميس,21 أبريل, 2016
أمني تونسي ضمن قوّات الأمم المتّحدة ينقذ إفريقيا الوسطى من “كارثة تمرّد”

الشاهد_في نجاح آخر لكفاءات تونسيّة خارج حدود الوطن وجهت منظمة الامم المتحدة منذ ايام قليلة رسالة شكر الى كفاءة امنية تونسية ببانغي عاصمة افريقيا الوسطى بإشرافه على عمليّة أمنيّة مهمّة و مصيريّة في البلاد في إطار مهامه ضمن القوات الأممية هناك بـ”حنكة” و “حرفيّة”.

 

القائد الامني التونسي حاتم مصباح قائد القوات الاممية المشتركة التابعة للامم المتحدة والتي تضم قوات الشرطة والجيش والجندرما، تمكّن من انقاذ عاصمة افريقيا الوسطى من عصيان مدني كبير كان سينفذه 270 من اخطر السجناء في “بانغي” بافريقيا الوسطى.

 

حاتم مصباح و في أول تعليق له على التكريم اكد ان الحادثة جدت يوم الجمعة الماضي ببانغي حيث حاول 270 سجينا من اخطر المساجين القيام بعملية فرار جماعي وعصيان مدني وأوضح انه تمكن بفضل خبرته وكفاءته من التصدي للعملية واقناع السجناء ودون استعمال السلاح من العدول عن فكرة الفرار الجماعي بعد أن تمكنوا من الوصول الى ساحة السجن.

 

ومن جهته، اكد الممثل الخاص للامم المتحدة في رسالة الشكر على ان التونسي حاتم مصباح تمكن من انقاذ البلاد من «كارثة وخيمة» كانت ستؤدي الى انعكاسات سلبية على كل المستويات.