تحاليل سياسية

الأربعاء,25 مايو, 2016
أعضاء الهيئة الوطنيّة لمكافحة الإرهاب…مجهولون لأسباب أمنيّة

الشاهد_اجتمع رئيس الحكومة الحبيب الصيد، اليوم الأربعاء 25 ماي 2016 بقصر الحكومة بالقصبة، بأعضاء الهيئة الوطنية لمكافحة الإرهاب.

 

ونشرت الصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة بموقع التواصل الاجتماعي “فايس بوك” صورة عن الاجتماع، عمدت فيها الى اخفاء وجوه اعضاء الهيئة، وذلك بالنظر الى حساسية الوضع الامني ولحمايتهم من اية امكانية الاستهداف من قبل المجموعات الارهابية.

 

ويأتي هذا الاجراء، على ضوء تعدّد التهديدات الموجّهة لكافة الأطراف المتعهّدة بملفات الإرهاب والساعية إلى دحر هذه الآفة.

 

يُشار إلى أن عددا من الأمنيين والقضاة طالتهم في عديد المناسبات تهديدات من قبيل كتابة عبارات “نابية” على جدران منازلهم أو تهشيم سياراتهم وغيرها من الممارسات الإجرامية.

 

جدير بالذكر أنه تمّ تشكيل الهيئة الوطنية لمكافحة الإرهاب يوم 16 مارس 2016، وتضمّ مختصين أمنيين وعسكريين من مختلف الوزارات للالمام بجميع الأسباب المؤديّة الى الالتحاق بالجماعات الارهابيّة ودراستها من جميع جوانبها الاجتماعية والثقافية و النفسية.