رياضة

الخميس,6 أكتوبر, 2016
أسطورة الميلان يرفض العودة

رفض باولو مالديني أسطورة نادي ميلان الإيطالي، العودة في الوقت الحالي للعمل ضمن الطاقم الاداري للنادي، وذلك بسبب عدم جدية العرض من وجهة نظره.

وقال مالديني في تصريحات “أنا لا أوافق على العرض الذي تم تقديمه لي في الوقت الحالي، حيث أن الدور الذي تم منحه لي، لا أراه مناسبا لي الآن” مضيفا “أنا مستعد أن أقول نعم، وأوافق على العودة، فقط، إذا كان المشروع المطروح جاد، والأمر هنا لا يتعلق بالأمور المالية”.

وكان مالديني صرح في مناسبات سابقة أنه يرفض أن يكون تواجده في إدارة ميلان شرفي فقط، بل يأمل أن تكون له صلاحيات واضحة، وهو الأمر الذي أظهره بوضوح في المفاوضات الأخيرة مع المجموعة الصينية.

في السنوات الأخيرة كانت جماهير ميلان والروابط التشجيعية تطالب إدارة النادي بقيادة بيرلسكوني وجالياني على إعادة اللاعبين القدامى للعمل في النادي على غرار باولو مالديني

ويعتبر باولو مالديني أسطورة كرة القدم الإيطالية وفريق ميلان أفضل لاعبين الدفاع عبر التاريخ في أوروبا والعالم أشهر اللاعبين الإيطاليين وخاصة نادي ميلان حيث تحصّل على عدد كبير من الألقاب لم يسبق له أي لاعب آخر في التاريخ.

باولي مالديني هو ابن لاعب كرة القدم السابق تشيزري مالديني، يلعب مالديني في مركز الظهير الأيسر ومركز قلب الدفاع، وطوال مشواره الطويل في كرة القدم لم يلعب لنادي غير نادي إيه سي ميلان، حيث لعب مباراته رقم 900 في الدوري الإيطالي مع النادي وكانت امام اودينيزي وذلك في 17 ماي 2009، وقد حطم رقم فرانكو باريزي لاعب ميلان السابق الذي لعب 512 مباراة في الدوري الإيطالي مع إيه سي ميلان، ويعتبر أكثر اللاعبين مشاركة في المسابقات الخارجية على مر التاريخ برصيد (302 مبارة) منها 126 مبارة مع المنتخب بالإضافة إلى 183 مبارة مع ناديه اس ميلان في جميع بطولات.

كما أن لمالديني أيضا ً رقمان قياسيان في نهائيات دوري أبطال أوروبا 2005 ب تسجيل هدف بعد 51 ثانية فقط على ليفربول في إسطنبول، كما أنه كان الأكبر عمرا ً ليسجل في نهائيات دوري أبطال أوروبا كما أن مالديني كان أول مدافع يحصل على جائزة لاعب السنة من مجلة world soccer، والذي يضعه إلى جانب ميشيل بلاتيني، باولو روسي وزيكو.

و لعب مباراته رقم 1000 مع ميلان في جميع البطولات في 16 فيفري 2008 عندما دخل بديلا في مباراة بارما، وبالرغم من عمره الكبير إلا أنه استطاع أن يبقي لياقته عالية، ويستطيع أن يجاري أي مهاجم في العالم، بل وسجل اسمه في صفحات تاريخ الكره العالمية كأحد أفضل المدافعيين ان لم يكن أفضلهم علي الأطلاق.

تحصّل مالديني في مسيرته الرياضية مع فريق الميلان على الدوري الإيطالي في سبعة مناسبات (1988، 1992، 1993، 1994، 1996، 1999، 2004) وكأس إيطاليا وكأس السوبر الإيطالي في خمس مناسبات (1988، 1992، 1993، 1994، 2005).

وأحرز باولو مالديني في خمسة مناسبات كأس رابطة الأبطال الأوروبية في سنوات 1989و1990و1994 و2003 و2007 وتحصّل على كأس السوبر الأوروبي في خمس مناسبات (1989، 1990، 1994، 2003، 2007).

كما احرز مالديني كأس الإنتركونتيننتال في مناسبتين ( 1989، 1990) وكأس العالم للأندية 2007.

رغم كل هذه الألقاب التاريخية فإنّ مسيرة مالديني تبقى منقوصة من الألقاب على المستوى الدولي حيث لم يفز مع المنتخب الإيطالي بأي لقب رغم لعبه للمنتخب في أكثر من 120 مباراة ومشاركته في 4 كؤوس العالم و 4 بطولات أوروبية حيث حلّ الوصيف في كأس العالم 1990 والمركز الثالث في مونديال1994 والوصيف في كأس أوروبا 2000.