هل تعلم ؟

الإثنين,28 مارس, 2016
أستاذ لا يعرف القراءة!..

الشاهد_ تخرج جون “John Corcoran” من المدرسة الثانوية ثم درس في الكلية، وبعدها انخرط في سلك التعليم في إحدى المدارس الثانوية لتدريس مادتي اللغة الإنجليزية والدراسات الاجتماعية لمدة 19 عاماً، وكل ذلك.. دون أن يعرف كيف يقرأ.

 

جون ينتمي لعائلة مكونة من ستة أطفال، ومن فرط انشغال والديه لم يلاحظا الصعوبات التي تواجهه في القراءة، وفي المدرسة تم وضعه مع مجموعة الطلاب البلهاء، وكثيرا ما نسي المعلمون أمر صعوبات القراءة لديه، وبعد تخرجه من المدرسة الثانوية التحق باثنتين من الكليات المتوسطة، وفي نهاية المطاف ذهب إلى جامعة تكساس في الباسو وتخرج منها.

 

نجح في الحصول على درجة البكالوريوس في التربية وإدارة الأعمال بفضل الغش وما يتمتع به من منح، وفي أول وظيفة له كمعلم في المدرسة الثانوية كان يطلب من طلابه كتابة أسمائهم وتهجئتها له كل يوم.

 

بعد الأعوام الطويلة من التدريس، وتليها عشر سنوات كمطور للعقارات، قرر أن الوقت قد حان لتعلم القراءة، ومذ ذاك الحين أصبح المتحدث الرسمي باسم برامج محو الأمية، وحتى أنه بدأ مؤسسته الخاصة المكرسة للقراءة، كما وأنه أصبح مؤلفاً.

 

بقي جون حتى بلوغه سن الثامنة والأربعين ومستواه في القراءة والفهم يوازي مستوى الصف الثاني، ولم يتم اكتشافه طوال حياته التعليمية والمهنية.