عالمي دولي

الثلاثاء,15 مارس, 2016
كاتب روسي يكشف أسباب إنسحاب القوات العسكرية الروسية من سوريا

الشاهد_كشف الكاتب الصحفي الروسي “يفغيني سيدروف” أسباب القرار الروسي حول انسحاب القوات العسكرية الروسية من سوريا.

 

واعتبر أن من أهم أسباب انسحاب القوات العسكرية من روسيا الخلاف الذي حدث بين القيادة الروسية ونظام الأسد حول العملية السلمية لإنهاء الحرب في سوريا، وأرجع سبب الخلاف إلى تصريحات نظام الأسد الأخيرة حول الرغبة في مواصلة الحرب، وهو ما لا تريده موسكو.

 

وذكر “سيدروف” أن هناك اتفاقًا روسيًّا أمريكيًّا حول إنهاء الحرب في سوريا وبدأ بتسوية شاملة، مضيفًا أن النفقات المالية التي تكبدتها روسيا خلال مشاركتها الحرب في سوريا إلى جانب نظام الأسد نفقات لا يمكن أن يتحملها الاقتصاد الروسي.

 

يُذكر أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” أعلن في مؤتمر صحفي، بداية انسحاب الجزء الأكبر من القوات الروسية من سوريا اعتبارًا من يوم غد الثلاثاء، معتبراً أن قوات بلاده حققت الجزء الأكبر من أهداف مهمتها، وأوجدت ظروفًا مناسبة لعملية السلام في سوريا.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.