سياسة

الإثنين,24 أغسطس, 2015
أسامة الخليفي: المكتب السياسي لنداء تونس إختار 19 و 20 ديسمبر المقبل لعقد مؤتمر الحزب مبدئيّا

الشاهد_قال أسامة الخليفي القيادي بحزب نداء تونس أن الاجتماع الأخير للحزب قد قرر مبدئيا أن يكون المؤتمر التأسيسي الأول للحزب يومي 19 و20 ديسمبر، موضحا أنه آن الأوان لانعقاده حتى تأخذ قياداته الشرعية اللازمة.

 

 

وأفاد الخليفي أنه يجب وضع مفهوم محدد للتوافق الذي يدعو إليه أمين عام الحزب، مؤكدا على أن المؤتمر يجب أن يكون انتخابيا بالأساس ولا يجب إقصاء أبناءه مع تشريك كل من ساهم في نجاحه مشددا على أن الزعيم الوحيد لنداء تونس هو الباجي قائد السبسي في انتظار انتخاب القادة الجدد.

 

 

وأكد الخليفي أن تونس لم تعد تتحمل أي نوع من الإقصاء، مبديا اعتراضه على الانتقادات الموجهة ضد بعض الوجوه القديمة من النظام السابق، موضحا أن رئيس الحكومة قد اعتمد على الكفاءة في تعيين الولاة لا حسب الولاءات.

 

 

مضيفا أنه لا يجب إقصاء من يتبعون النهج الإصلاحي داخل الحزب والتي لا تخدم ضد مصلحته، موضحا أن المؤتمر التأسيسي يجب أن يكون ديمقراطيا يمثل جميع الأطياف مشددا على أنه لن يتم السماح بإقصاء المصلحين.