أهم المقالات في الشاهد

الجمعة,25 سبتمبر, 2015
أخطر ما ورد على لسان السبسي منذ إستقالته من نداء تونس

الشاهد_أثار الظهور التلفزي لرئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في حوار خاص على إحدى التلفزات الخاصة التونسيّة ردود فعل مختلفة تتراوح بين الإقناع و عدمه غير أن أغلب المتابعين إنساقوا وراء المواقف السياسية قبل حتى عرض الحوار الذي حمل في طياته العديد من المعطيات المهمّة.

السبسي تحدث في حواره عن قانون المصالحة الإقتصادية المثير للجدل و أكد أنه دستوري و لا يتعارض مع الأحكام الإنتقالية مستشهدا بموقف أستاذ القانون الدستوري الصادق بلعيد و تحدث عن تجربة التحالف الحكومي مع النهضة و عن الأزمة الأخيرة التي خلفته قرارات وزير الشؤون الدينية عثمان بطيخ في المؤسسة الدينية كما نوّه بعلاقته بزعيم حركة النهضة راشد الغنوشي و إنتقد الممارسة السياسية لحمة الهمامي و عددا من رموز المعارضة.


نقطة مهمّة جدا في حوار الباجي قائد السبسي مرّ عليها أغلب المتابعين مرور الكرام تلك المتعلّقة بشخص رئيس الحكومة الحبيب الصيد فقد شدد السبسي على أنه “لو وُجد في نداء تونس قيادي له طموح جدّي لاخترته رئيسا للحكومة” و هو تصريح يأتي بعد أن أكد السبسي نفسه سابقا أن في حزبه من الكفاءات ما يسمح بتسيير أربع حكومات و كذلك بالتزامن مع صراع محموم داخل قيادة الحزب في الأشهر الأخيرة على خلافته هو نفسه.


تصريح السبسي بشأن عدم توفر قيادي كفئ في حزبه نداء تونس لتولي رئاسة الحكومة مفتوح على عدة تأويلات و لكن الثابت أنّه يوجه رسالة مباشرة أولى للصيد نفسه ليشدّ أزره في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد و رسالة غير مباشرة ثانية لقيادات حزبه مفادها أن الكفاءة هي التي ستفرض بقاء المتصارعين أو جزء منهم في دفة قيادة الحزب بعد المؤتمر و ليست الحملات الإنتخابية السابقة للأوان.