عالمي دولي

الخميس,31 ديسمبر, 2015
أحمد داود أوغلو : “داعش” تخدم النظام السوري وموسكو وطهران

الشاهد_أكد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو أن روسيا ممتنة لوجود تنظيم الدولة الإسلامية مشيرا أن التنظيم في سوريا يستمد قوته من القصف الروسي، كما أن النظام السوري يبرر شرعيته من وجوده.

 

وأضاف أنه “لو قيل إن تنظيم الدولة سيزول غدا من الوجود، فإنَ أكثر من ينزعج من ذلك هو النظام السوري وإيران وروسيا، كما أن تنظيمي حزب العمال الكردستاني والاتحاد الديمقراطي سينزعجان أيضا لأنهما بحجة تنظيم الدولة يتلقيان دعم بعض الدول”.

 

وأكد داود أوغلو أن تنظيم الدولة يستمد القوة من القصف الروسي على فصائل المعارضة المعتدلة التي تدافع عن حلب وإدلب مثل الجيش السوري الحر، كما أن بعض دول الغرب تقدم الدعم لـ وحدات حماية الشعب الكردية، بحيث يتبادل تنظيم الدولة معها الأدوار، على حد قوله.

 

وأضاف رئيس الوزراء التركي أنه من أجل هذا لا تريد أنقرة أن ترى وحدات حماية الشعب والاتحاد الديمقراطي غربي نهر الفرات، مؤكدا متابعة تركيا لتطورات الأوضاع هناك عن كثب.

 

وأكد داود أوغلو أن بلاده لن تسمح بحدوث أي تطهير عرقي غربي نهر الفرات، مبينا أنه لا وجود للأكراد في إعزاز ومنبج وجرابلس الواقعة غربي النهر.

 

وأوضح رئيس الحكومة أن أية جهة تتزعزع علاقات تركيا معها ترمي الورود على تنظيم حزب العمال الكردستاني.

 

وأكد أنه إبان حادثة سفينة مرمرة كان ثمة هناك تواصل بين إسرائيل وحزب العمال، واليوم اكتشفت روسيا فجأة وجود التنظيم وتستقبل حزب الشعوب الديمقراطي. في إشارة إلى استقبال زعيم الحزب صلاح الدين ديمرطاش في موسكو قبل أيام



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.