أحداث سياسية رئيسية

الخميس,14 يوليو, 2016
أبناء الاتحاد العام التونسي للطلبة مجندون لمساعدة الطلبة الجدد على تحديد مستقبلهم والتعرّف على الحياة الجامعية

الشاهد_ قال منتصر الطرابلسي منسق الاتحاد العام التونسي للطلبة في ولاية منوبة على هامش ندوة التوجيه الجامعي التي نظمها الاتحاد العام التونسي للطلبة أمس الاربعاء 13 جويلية على الساعة 10 صباحا بدار الثقافة المرناقية تحت شعار “استشارة،توجيه،دعم… استشارة الطلبة في مختلف الاختصاصات والانظمة التعليمية” ، أن الهدف من هذا اللقاء توجيه الطلبة الجدد في كيفية حسن اختيار الاختصاص وبالتالي حسن تحديد مسارهم المستقبلي، ودعم الطلبة في الوصول الى الجامعة في أحسن الظروف.

واوضح منتصر الطرابلسي في تصريح لموقع الشاهد أن ندوة التوجيه الجامعي بدار الثقافة المرناقية من أهم الندوات داخل ولاية منوبة  ألا و هي : ندوة يوم 12 جويلية بدار الثافة طبربة، ندوة يوم 14 جويلية ببلدية وادي الليل، ندوتين يوم 15 جويلية بدار الشباب خزندار ودار الثقافة دوار هيشر، ندوة يوم 16 جويلية بدار الشباب برج العامري وندوة يوم 17 جويلية بدار الشباب الجديدة، ندوة التوجيه بدار الثقافة المرناقية ندوة ممتازة على المستوى التنظيمي والمضموني بحضور جيد حوالي 65 ناجح في الباكالوريا من مختلف شعب الباكالوريا وبمختلف اختياراتهم في الاختصاصت الجامعية بحضور أساتذة برتبة أستاذ أول شاركوا في عملية التوجيه.

وبين محدثنا أن أبناء الاتحاد العام التونسي للطلبة قاموا بتفسير مسار التوجيه والحياة الجامعية في العموم من جانب أكاديمي واجتماعي ونفسي استعدادا لدخول التلميذ في حياة جديدة ونظام تعليمي مغاير للمرحلة الثانوية، ثم تم تقسيم الناجحين الى ورشات عمل حسب اختياراتهم للاختصاصات الجامعية وتم توزيع أبناء الاتحاد والاساتذة على الورشات حسب اختصاصاتهم حيث كان التفاعل والاجابة على جميع الاستفسارات الى غاية نهاية الندوة وخروج الناجح في الباكالوريا من دار الثقافة دون أي نقطة استفهام حول التوجيه الجامعي والية اختياره للاختصاص والحياة الجامعية من دراسة وسكن ومطاعم جامعية الى لقاء ثاني في أيام الترسيم داخل جميع الجامعات باستقباله ومواصلة تقديم الدعم أيام استقبال الطالب الجديد ثم الدفاع عن حقوقه المادية والمعنوية طيلة سنوات دراسته.