أهم المقالات في الشاهد

الأربعاء,10 أغسطس, 2016
آفاق تونس يجد عذرا لمغادرة وزيره الفاشل

مع جولة من اللقاءات و المصافحات الأوليّة بين رئيس الحكومة المكلف يوسف الشاهد و قيادات عدد من الأحزاب السياسية على رأسها الرباعي الحاكم و كذلك عدد من الشخصيات التونسية بدأت تتضح شيئا فشيئا رؤية مختلف الأطراف لطبيعة المشاركة في تركيبة حكوميّة ستتضح خلال الأيام القليلة القادمة هندسة تركيبتها.

المكتب السياسي لحزب آفاق تونس، المنعقد أمس الثلاثاء، قرّر عدم مشاركة رئيسه، ياسين ابراهيم، في الحكومة الجديدة ليتفرّغ كليا لدعم بناء الحزب والتحضير للمحطات السياسية المقبلة ودعا المكتب السياسي، في بيان له، المجالس الجهوية للحزب للانعقاد والتداول في المستجدات السياسية في انتظار انعقاد المجلس الوطني. هذا، وأكّد أهمية الاتفاق على الهيكلة الحكومية الجديدة التي يجب اعتمادها قبل المضي في اختيار الفريق الحكومي، مشدّدا على ضرورة تعزيزه بكفاءات حزبية وسياسية بعيدا عن منطق الترضيات.

ياسين إبراهيم الذي يشغل منذ سنة و نصف منصب وزير للتنمية و التعاون الدولي كان ضمن أفشل أعضاء الفريق الحكومي للحبيب الصيد في الباروماتر السياسي لتقييم الحكومة المغادرة بدليل فشله في إدارة مختلف الملفات على مكتبه و إثارته للجدل المتواصل.