لقاء خاص

الأحد,10 يونيو, 2018
وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم في حوار مع “الشاهد”: لهذه الأسباب ارتفعت تسعيرة الحج.. نعترف بتقصيرنا في الموسم الفارط.. ولهذا السبب قلتُ أنّ القرآن في تونس جاء قبل الاسلام (فيديو)

أقرّ وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم في حوار خاص مع “الشاهد”، بوجود هنّات و نقائص عجزت الوزارة على تلافيها في الموسم الفارط بسبب تقصيرها في توعية الحجاج ، على حدّ قوله.

و أكد مُحدثنا أنه سيقع تلافي هذه النقائص في الموسم الحالي خاصّة و أنّ وزارة الشؤون الدينية انطلقت في إعداد برمجة الحجّ منذ سنة.

و حول التسعيرة المرتفعة للحجّ و التي بلغت 1171 دينار ، قال الوزير أحمد عظوم ” لم يكن لدينا خيار لأنّ المملكة العربية السعودية فرضت ضرائب على النزل الفخمة (4 و 5) و هذا أثر بصفة مباشرة على تسعيرة الحج ، لاننا لا نُريد لحُجاجنا المكوث في نزلٌ دون المستوى أو بعيدة عن الحرم.

و أكد وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم أنّه تمّ إعداد قرابة 109 آلاف نشاط بمناسبة شهر رمضان ، قائلا ” نريد أن نشاهد النتائج على أرض الواقع و نرى كيفية تعامل المواطنين فيما بينهم لأن الدين معاملة”، على حدّ قوله .

و ثمّن الوزير المسابقات الوطنية للقرآن الكريم قائلا ” مشاركة المئات في هذه المسابقات يُثلج الصدر و يؤكد لنا أن تونس متمسكة بدينها و هويتها .”

و في ما يتعلق بالجدل الذي حدث على خلفية تصريحه الذي قاله فيه ” ان تونس حافظت على القرآن الكريم قبل مجيء الاسلام” ، قال الوزير أحمد عظوم ” ما لا يعرفه الكثيرون أن القرآن جاء لتونس قبل مجيء عقبة ابن نافع الفهري و بنائه مدينة القيروان سنة 50 هجري، حيث زرات تونس قبل الفتح الاسلامي بسنوات اي في 27 هجري بعثة دعوية تضمّ مجموعة من الائمة و الصحابة أرسلها عثمان ابن عفان لافريقيّة لبعث القرآن.”

و أضاف وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم ” للأسف هناك أشخاص لا يعرفون تاريخهم و يلقون  الكلام جزافا و لهذا سبب يجب توثيق تاريخ الاسلام و القرآن في تونس لكي لا تُنسى الحقائق.”