أخبــار محلية

الأحد,19 مايو, 2019
وزير الداخلية:استعددنا بشريا ولوجستيا لتأمين زيارة “الغريبة” والموسم السياحي

تابع وزير الداخلية هشام الفراتي ليلة أمس السبت استعداد وحدات الأمن بشريا ولوجستيا لتأمين الزيارة السنوية لمعبد “الغريبة” اليهودي، مثنيا على جهود مختلف الأسلاك المتمركزة على الميدان بجزيرة جربة لإنجاح هذه التظاهرة.
وقال الفراتي في تصريح اعلامي نقلته عنه وكالة تونس افريقيا للأنباء إنّ الوزارة استعدت احسن استعداد للتظاهرة الدينية السنوية لزيارة الغريبة منذ شهرين وأن المنظومة المكثفة بالجزيرة اتخذت احتياطاتها على الوجه الأمثل بتنسيق وتكامل بين مختلف الوحدات الامنية والعسكرية.
وأوضح انه تم اعتماد خطة أمنية محكمة لضمان نجاح هذه التظاهرة وغيرها من المناسبات مبرزا ان زيارة هذا العام تطرح تحديات منها اقترانها بشهر رمضان المعظم وتوقعات باستقبال كنيس “الغريبة” ما لا يقل عن 7 آلاف زائر اي ضعف زوّار السنة الماضية، وفق التقديرات.
وافاد الفراتي ان المؤسسة الامنية تولي عدّة محطات أخرى أهميّة كبرى ومنها عودة التونسيين بالخارج وإنجاح الموسم السياحي والامتحانات الوطنية والانتخابات، مشيرا الى ان المصالح الامنية تسعى الى تأمين كل هذه المحطات وإنجاحها خاصة أمام دقّة الوضع وارتفاع منسوب التهديدات رغم استقرار الوضع الأمني.
وتشهد جزيرة جربة تواجدا أمنيا وتعزيزات مكثفة بالطرقات وبالمنطقة السياحية وبمنطقة الرياض أين يتواجد معبد الغريبة الذي تم تطويقه أمنيا بامكانات ضخمة لوجستية ومنها معدات جديدة لكشف المتفرقعات لتأمين الزيارة التي تنطلق اليوم الأحد لتتواصل الى يوم 26 ماي الجاري.